الحكومة تعلن الحرب على «تعاطى المخدرات»
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
اقتصــــــــــاد  
مساحـــــة رأى  
ملف خاص  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  يوم ويوم
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | اخبــار الوطن
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


الحكومة تعلن الحرب على «تعاطى المخدرات»

    محمد عبدالعاطى    ١٤/ ٣/ ٢٠١٩
جانب من اجتماع مجلس الوزراء أمس

بدأت الحكومة الإجراءات التحضيرية لإطلاق خطة مكافحة وردع تعاطى المخدرات بين موظفى الجهاز الإدارى للدولة، إذ استعرض مجلس الوزراء، فى اجتماعه الأسبوعى، أمس، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، الجهود الجارية لتعديل التشريعات اللازمة لتشديد الردع، سواء للمخاطبين بقانون الخدمة المدنية، أو غيره.

ووجه مدبولى بدراسة التعديلات المطلوبة وعرضها على المجلس خلال اجتماعه، الأسبوع المقبل، لإقرارها بأسرع ما يمكن، مشدداً على ضرورة أن تكون قابلة للتطبيق على جميع العاملين بالدولة، وأن تتضمن التعديلات معاقبة حالات التعاطى وليس الإدمان فقط، وكذلك الممتنعون عن إجراء التحليل.

وعرضت غادة والى، وزيرة التضامن، الخطة القومية لمكافحة المخدرات والأنشطة التى نفذتها الوزارة خلال الفترة من مايو ٢٠١٥ حتى ديسمبر ٢٠١٨، وخطة تنفيذ حملات الكشف على العاملين بالدولة خلال العام الجارى، مشيرة إلى أنه تم الكشف على ٨٢٨٢ عاملاً بالدولة فى ٩٦ جهة بوزارات الصحة، والتضامن، والاتصالات، والرى، والتعليم، والتعليم العالى، والإنتاج الحربى، والصناعة، وستتم موافاة جهات العمل بنسب التعاطى.

وفى شأن آخر وجه رئيس الحكومة بعقد اجتماع عاجل يضم المعنيين بملف السكة الحديد، للعمل على سرعة الانتهاء من عمليات التحديث والتطوير لهذا المرفق الحيوى الذى يخدم قطاعاً عريضاً من المواطنين.

وقال الوزير إن تطوير مرفق النقل يحتاج لمعاونة شديدة من جانب مختلف الوزارات، واستمرار التنسيق والتعاون بينها مشيراً إلى حرص القيادة السياسية على الاهتمام والمتابعة الدقيقة والحثيثة لهذا لملف وقطاعاته، إذ إنه تلقى اتصالاً بعد ٨ ساعات من أدائه اليمين الدستورية، من الرئيس عبدالفتاح السيسى.

من جهة أخرى، أشار رئيس الحكومة إلى أنه سيتم عقد اجتماع لمجلس المحافظين لمتابعة آخر المستجدات المتعلقة باستقبال شهر رمضان، والتأكيد على ضرورة توافر مختلف السلع الأساسية بالكميات والأسعار المناسبة، بما يلبى كافة احتياجات المواطنين، مجدداً التأكيد على أهمية اتخاذ الإجراءات الفورية للتعامل مع أى نقص محتمل فى مخزون أى من السلع الأساسية أو الزراعية، وذلك عن طريق الاستيراد فى الوقت المناسب، للحيلولة دون زيادة أسعار هذه السلع.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt