الاختبار الطبى يحسم مصير «السولية» فى القمة
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
مساحـــــة رأى  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
سياحة  
برلمان  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  فصل الخطاب
  معاً
  عن قرب
  الكثير من الحب
  على فين
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق
  أنا والنجوم

الرئيسية | رياضــــــــــــة
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


الاختبار الطبى يحسم مصير «السولية» فى القمة

    إيهاب الفولى    ٩/ ١٠/ ٢٠١٩

يخضع عمرو السولية، لاعب وسط الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، لاختبار طبى لتحديد البرنامج العلاجى الذى سيخضع له لتخليصه من جزع الرباط الخارجى للكاحل، والوقوف على قدرته على المشاركة فى مباراة القمة أمام الزمالك، والمقررة ضمن مباريات الجولة الرابعة للدورى، والمحدد لها يوم ١٩ من الشهر الجارى.

وكانت حالة من الارتياح قد سادت بين أعضاء الجهاز الفنى، بعدما أثبتت الأشعة التى أجراها «السولية» عدم إصابته بقطع فى الأربطة، وأن برنامجه التأهيلى لن يتخطى سبعة أيام من الآن، وهو ما يعزز من فرص اللاعب للحاق بالمواجهة المقبلة، التى يُمنِّى «فايلر»، المدير الفنى للفريق، نفسه بلحاق اللاعب بها، خصوصًا أنه من عناصر الخبرة بالفريق.

وحصل «السولية» على تقرير طبى خاص بحالته من طبيب الأهلى لإعطائه للجهاز الفنى للمنتخب، بقيادة حسام البدرى، الذى وقع اختياره على «السولية» للانضمام إلى المعسكر الحالى، إلا أن الإصابة التى تعرض لها مؤخرًا حالت دون انضمامه إلى المنتخب.

وحدد الجهاز الطبى برنامجًا تدريبيًا خاصًا، يشمل بعض التدريبات المائية، فضلًا عن المران داخل الجيمانزيوم، لتقوية عضلات الركبة والسمانة من أجل الإسهام فى عودته سريعًا إلى المشاركة فى التدريبات الجماعية.

ووضع «فايلر» عدة بدائل تحسبًا لعدم قدرة «السولية» على اللحاق بالمواجهة، يأتى فى مقدمتها تجهيز الثنائى «ديانج» وحسام عاشور للاعتماد على أى منهما ليكون بديلًا لـ«السولية» فى تلك المواجهة، خصوصًا أن كليهما لم يشارك مع الفريق فى المباريات الأخيرة.

يأتى هذا، فى الوقت الذى أعد فيه المدير الفنى برنامجًا خاصًا لتخليص لاعبيه من حالة الإرهاق التى سيطرت عليهم نتيجة تلاحم المباريات خلال الفترة الأخيرة، حيث أعطى اللاعبين جرعات استشفائية خلال التدريبات الأخيرة، فضلًا عن منحهم راحة من التدريبات لالتقاط الأنفاس حتى يكونوا جاهزين للمشاركة فى المباريات عند استئناف مسابقة الدورى، وحرص المدير الفنى على تصعيد عدد من الناشئين للمران مع الفريق الأول لتعويض غياب اللاعبين العشرة الدوليين المنضمين إلى المنتخبات الوطنية خلال الفترة الحالية.

فى السياق ذاته، طلب المدير الفنى من الجهاز المعاون له إعداد ملخص لآخر مباريات الزمالك فى الدورى، فضلًا عن شريط مواجهة الفريقين معًا فى السوبر المحلى، للوقوف على نقاط القوة والضعف فى الزمالك ومحاولة استغلالها خلال المواجهة المقبلة.

من ناحية أخرى، قرر الجهاز الفنى البدء فى الدفع بمحمد محمود، لاعب الوسط، الذى تماثل للشفاء من قطع الرباط الصليبى، فى المباريات الودية، تدريجيًا، لإكسابه حساسية المباريات، قبل الدفع به فى المباريات الرسمية، خصوصًا أنه غائب عن الفريق منذ فترة طويلة، ولا يرغب الجهاز الفنى فى المغامرة بالدفع به فى المباريات الرسمية قبل تخليصه من فوبيا الإصابة التى تلازم اللاعبين العائدين من الإصابات الطويلة حتى لا تتجدد إصابته، خصوصًا أنه من العناصر المتميزة التى يسعى الجهاز الفنى للاستفادة منها خلال الفترة المقبلة.

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt