٣ وزراء يشهدون توقيع بروتوكول بين القاهرة والقليوبية لمعالجة«المخلفات»
  الآنتقال الى   
   أعداد سابقة  
 
المواضيع الرئيسية
الرئيسية 
رسالة من المحرر 
قضايا ساخنـــــة  
اخبــار الوطن  
رياضــــــــــــة  
مساحـــــة رأى  
اخبــــار العالم  
حوادث و قضايا  
السكوت ممنوع  
زى النهارده  
صفحات متخصصة  
فنون  
أخيرة  
منوعات  
أعمدة العدد
  خط أحــــــــمر
  فصل الخطاب
  يوم ويوم
  الكثير من الحب
  وجدتــهــا
  وجوه على ورق

الرئيسية | قضايا ساخنـــــة
اطبع الصفحة  ارسل لصديق  اضافة تعليق


٣ وزراء يشهدون توقيع بروتوكول بين القاهرة والقليوبية لمعالجة«المخلفات»

    داليا عثمان ومحمد محمود خليل    ٨/ ١١/ ٢٠١٩
شعراوى

وقع محافظا القاهرة والقليوبية، أمس، بروتوكولا بشأن الاستفادة المشتركة من مصنع السلام لمعاجلة المخلفات البلدية الصلبة والدفن الصحى الآمن، فى إطار تطبيق منظومة المخلفات الصلبة الجديدة، وذلك بحضور وزراء التنمية المحلية، والدولة للإنتاج الحربى والبيئة، كما تم توقيع عقد خدمات الدفن الصحى ونقل المرفوضات النهائية والمعالجة والتدوير بين محافظة القاهرة، ممثلة فى الهيئة العامة للنظافة وتجميل القاهرة، والشركة المصرية للإدارة المتكاملة للمخلفات «إيكوم» لإنشاء وإدارة مدفن العبور وإعادة تأهيل وتشغيل مصنع السلام لمدة ١٠ سنوات.

وقال محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، إنه بموجب البروتوكول والعقد سيتم البدء فى تنفيذ البرنامج الثانى من منظومة المخلفات الجديدة، والخاص بعقود تشغيل عمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع، وعُقود تشغيل المدافن الصحية الجديدة، وبموجب البروتوكول سيقوم مصنع السلام بتدوير ما يقرب من ١٠٠٠ طن يومياً بالقليوبية و٤ آلاف طن يومياً بالقاهرة، والتخلص من المخلفات الخاصة بالمنطقتين الشمالية والشرقية، وذلك بهدف استيعاب مستقبلى لكل المخلفات الناتجة يومياً والبالغ كميتها حوالى ٨٢٠٠ طن.

وأوضح الوزير أنه من المقرر أن تقوم الشركة المصرية للإدارة المتكاملة للمخلفات «إيكوم» استقبال المخلفات الخاصة بكل من المنطقتين الشمالية والشرقية بالقاهرة، لتدوير ومعالجة المخلفات لإنتاج السماد العضوى المحسن، والذى يستخدم فى استصلاح وزراعة الأراضى الجديدة، وكذلك إنتاج الوقود البديل «RDF»، والذى يفيد فى إمداد وتشغيل صناعات الأسمنت بالطاقة اللازمة للإنتاج.

وأشار الوزير إلى أن هذا الأمر سيعود بالنفع على تخفيض كمية المخلفات التى تذهب إلى المدافن الصحية بما يساعد فى إطالة عمرها والمحافظة على الأراضى، بالإضافة إلى تخفيف العبء على ميزان المدفوعات بتخفيض كميات الفحم المستوردة بعد استخدام الوقود البديل.

وأوضح الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، أن المرحلة الأولى لتنفيذ المنظومة ستركز على البنية الأساسية خلال أول عامين، حيث ستتم إقامة العديد من مصانع التدوير والمدافن الصحية، وستتم الاستفادة من مخرجات تدوير المخلفات لإنتاج السماد العضوى والوقود البديل، مشيراً إلى امتلاك الوزارة خبرة كبيرة فى مجال إنشاء مصانع تدوير المخلفات بمختلف المحافظات، والتى سيتم استثمارها فى المشاركة فى تنفيذ المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات. ومن جانبها قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن وزارتها قامت، من خلال جهاز تنظيم المخلفات التابع للوزارة، بتقديم الدعم الفنى أثناء عملية إعداد التعاقد والبروتوكول، خاصة فيما يخص احتساب المعادلة الخاصة بتدوير المخلفات ومراجعة الاشتراطات الخاصة بالمخرجات الصادرة عن المصنع.

 

 


الاسم :
البريد الالكتروني :
موضوع التعليق :
التعليق :












Site developed, hosted, and maintained by Gazayerli Group Egypt